Warning: session_start() [function.session-start]: Cannot send session cookie - headers already sent by (output started at /hermes/bosnaweb09a/b1288/ipw.emaduk85/public_html/ar/news.php:2) in /hermes/bosnaweb09a/b1288/ipw.emaduk85/public_html/ar/func/Session.php on line 121

Warning: session_start() [function.session-start]: Cannot send session cache limiter - headers already sent (output started at /hermes/bosnaweb09a/b1288/ipw.emaduk85/public_html/ar/news.php:2) in /hermes/bosnaweb09a/b1288/ipw.emaduk85/public_html/ar/func/Session.php on line 121
صحيفة أجراس الحرية -> دعوة إلى حياة الإستقامة

   
مجلس الصحافة يلغي ترخيص اجراس اجراس    »   الصحافة..وإسكات الأصوات الناقدة    »   الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان تعبر عن قلقها لايقاف اجراس الحرية وصحف أخرى    »   بيان مهم من شبكة الصحفيين السودانيين    »   وماذا عن (أمهات) الاخرين يا (خال) الرئيس؟!    »   مجلس الصحافة يعلق صدور صحيفة (أجراس الحرية)    »   الدوحة واتفاق السلام (3-4)    »   ومتى يتم نزع سلاح المؤتمر الوطني؟    »   الواقع السياسى وجدلية الحرب والسلام..!    »   حكاية .. ولد .. (راجل)؟!    »   
 
 

القائمة الرئيسية

 
  • صفحة البداية
  • ارشيف الاخبار
  • راسلنا
  •  

    أقسام الاخبار

     
  • الاخبار
  • الاعمدة
  • الراى
  • الحوارات
  • التحقيقات
  • دنيا الاقتصاد
  • الملف الثقافى
  • رزمانة الاسبوع
  • أجراس الهامش
  • أجراس الكنائس
  • الجمعة الجامعة
  • التقارير
  • الرياضة
  • الكاركاتير
  • كاميرا
  • الصفحات الاسبوعية
  •  

    أهم الاخبار

     
  • مجلس الصحافة يلغي ترخيص اجراس اجراس
  • الصحافة..وإسكات الأصوات الناقدة
  • الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان تعبر عن قلقها لايقاف اجراس الحرية وصحف أخرى
  • بيان مهم من شبكة الصحفيين السودانيين
  • وماذا عن (أمهات) الاخرين يا (خال) الرئيس؟!
  • مجلس الصحافة يعلق صدور صحيفة (أجراس الحرية)
  • الدوحة واتفاق السلام (3-4)
  • ومتى يتم نزع سلاح المؤتمر الوطني؟
  • في اليوم هذا..!!!
  • فصل الجنوبيين .. السقوط الأخلاقي والخطأ القانوني
  • بين جمهوريتى قرنق .. والبشير
  • النوبة اذا ضرب جعجع واذا بدأ أنهى.......
  • العهد الذي بيننا
  • ـ مع فاطمة غزالي في سجنها:
  • أمبيكي في الخرطوم.. الفرصة الأخيرة للسلام
  • إضراب لسسترات وتقنيي تمريض بأقسام العناية بمستشفى الشعب
  • معاشيو الخدمة المدنية بعطبرة يقاطعون الانتخابات
  • فرص لدراسة (100) طالب وعلاج (30) طفلاً سودانياً بالهند
  • (22) منظمة مدنية تحذر من انزلاق السودان للحرب
  • الجنوب ينضم للأمم المتحدة رسمياً في (14) يوليو


  •  

    تسجيل الدخول

     


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

     

    محرك البحث

     




    بحث متقدم



    صحيفة أجراس الحرية » الأخبار » أجراس الكنائس


    دعوة إلى حياة الإستقامة

      
    تريزا موريس

    الاستقامة هي: كمال الحياة التي فيها نكون في سلام مع الله بمعنى كامل و سليم، وهي تساند شهادتنا عندما نعيش حياتنا، وهي من الفضائل المهمة و الحيوية؛ لأنها تتطلب منا أن نكون قدر المسؤلية في تطبيقها.

    وجود هذه الفضيلة في حياة الشعب السوداني مهم لأنها تجعل منه أمة قادرة و كاملة تخلق علاقات طيبة مع الآخرين وتعمل على تحقيق النمو، التقدم، والحرية في سبيل جعل هذا الشعب متحضر و مثال حسن للشعوب الأخرى بمختلف ألوانهم و أشكالهم، أي قيادة لا تحمل هذه الفضيلة (الإستقامة) تكون سيادتها و سلطتها ضعيفة على الأمة

     لأن مواقف الأزمات الصعبة تتطلب منا إظهار الإستقامة في دولتنا، وإذا فشلنا في فعل ذلك هذا يدل على أننا في حاجة لمساعدة من آخرين حتى لا نضل الطريق، ولكن السؤال هو هل نحن مستعدين أن نتحمل مسؤلية بعضنا البعض و نكون محاسبين أمام أحدنا الآخر؟ يقول الكتاب المقدس " إن جاع عدوك فأطعمه خبزاً وإن عطش فاسقه ماء"

     أمثال 25: 21)، وأقول إن مر بك مجنون أو عريان فأويه، وإن طلب منك مساعدة فاعطيه بقدر ما أعطاك الله من سلطة، و المصيبة كيف نشعركقادة إن لم نقدم يد العون لهؤلاء الناس الضيعفاء و المحتاجة ؟ هل هذا هو إسلوب حياتنا التي يجب أن نحياها  كمؤمنين و قادة في السودان؟

    الشائع أن ينظر القادة نظرة دونية لرعاياهم على الرغم من أنهم رؤساء على المؤمنين و يمرون كل يوم على من يعتبرونهم أعداء دون أن يلقوا عليهم التحية، وهل هذا ما يتصف به المجتمع السوداني؟ وهل هذا حب الأعداء بصدق؟ ولكن حكمة الله تطالبنا أن نقدر الآخرين و نعطيهم الأفضلية،يقول الكتاب المقدس " لا شيئاً بتحزب أو بعجب بل بتواضع حاسبين بعضكم البعض أفضل من أنفسهم. لا تنظروا كل واحد الى ما هو لنفسه بل كل واحد الى ما هو لآخرين أيضاً" (فيلبي 2 : 3 – 4)، و المهم أن يعطوا للرعية فرصة حتى ينمو و يصيروا احسن.

    نحن نحتاج أن نسلك بإستقامة وبقلوب صادقة و أمينة لأن قوة العلي ستعطينا طرق للتغلب أي شي نواجهه من مشاكل و صرعات مختلفة إذا خضعنا لإرادته و رغباته، إذاً نحن كسودانيين نحتاج للإستقامة و التواضع و المحبة لأن للمحبة ثماراً عظيمة في حياتنا كمؤمنين، وأن نطلب المصالحة مع الآخرين، وإذا اردنا أن يكون لنا تأثير على امتنا يجب أن نقدم الحب لأعدائنا في كل حياتنا الإجتماعية لأن الكتاب المقدس يقول " لأن صانعوا السلام الذين يذرعون في سلام يحصدون البر، لأن البر يرفع شأن الأمة وعار الشعوب الخطيئة" (أمثال 14 : 34).

    أخيراً نطلب من الله أن يكون حضوره واضحاً في وطننا وأن تسودنا روح الله ويفتح قلوبنا و عقولنا ونخافه و نتمم المهمة التي سلمها لنا، كقادة للشعوب بكل إستقامة و أمانة و حرص.



    المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     

    مواقع صديقة

     
  • الحركة الشعبية لتحرير السودان
  • splmtoday
  • سودانيز اون لاين
  • Government of Southern Sudan  
  • مكتب اتصال حكومة الجنوب بمصر
  • سودانايل
  • Miraya 101  FM
  • Sudan Radio Service
  •  

    إحصائيات

     
    عدد الاعضاء: 1
    مشاركات الاخبار: 21091
    مشاركات المنتدى: 0
    مشاركات البرامج : 0
    مشاركات التوقيعات: 0
    مشاركات المواقع: 14
    مشاركات الردود: 93
     

    المتواجدون حالياً

     
    المتواجدون حالياً :63
    من الضيوف : 63
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 33877821
    عدد الزيارات اليوم : 1775
    أكثر عدد زيارات كان : 86013
    في تاريخ : 08 /05 /2011

    تطوير :: دوت مجاك ::

    Powered by: Arab Portal v2.1 , Copyright© 2007